المواضيع الأخيرة
» الثوم، فوائد لا تنتهي!
الإثنين نوفمبر 25, 2013 11:34 pm من طرف safwat1972

» تفسير حلم رؤيا البكاء
الإثنين نوفمبر 25, 2013 11:26 pm من طرف safwat1972

» 15 وسيلة لعلاج التشتت عند الأطفال
السبت أبريل 27, 2013 7:36 pm من طرف زائر

» تصميم لعمل السيرة الذاتية
الإثنين أكتوبر 29, 2012 9:59 pm من طرف جمال اسماعيل

» أهم القرارات الوزارية الخاصة بالتعليم الإعدادي
الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 6:56 pm من طرف زائر

» قاموس عربي انجليزي
الأربعاء فبراير 01, 2012 12:24 pm من طرف صفاء علام ابوطالب

» إرم ذات العماد
الجمعة يناير 27, 2012 9:55 pm من طرف صفاء علام ابوطالب

» فوائد اللبن
الجمعة يناير 27, 2012 9:44 pm من طرف صفاء علام ابوطالب

» اشتكت النار إلى ربها
الجمعة يناير 27, 2012 9:35 pm من طرف صفاء علام ابوطالب

التبادل الاعلاني
انتظرونا

العوامل الأساسية التي تحتاجها القيادة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

العوامل الأساسية التي تحتاجها القيادة

مُساهمة من طرف سما في الثلاثاء يناير 24, 2012 11:07 am

القيادة المدرسية لها دور واضح وملموس في النهوض والارتقاء بمسنوى المدرسة ولذا كان
لابد من توفيرالعوامل الأساسية التي تحتاجها القيادة و هي تتمثل في :
‌أ. عدم شمول واكتمال تصميم المنظمة من حيث اللوائح والهيكل التنظيمي ،
‌ب. التغير المستمر في البيئة المحيطة بالمنظمة ، والذي من شأنه التأثير على المنظمة.
‌ج. ديناميكية المنظمة وميلها إلى التوسع .
‌د. الطبيعة البشرية لأفراد المنظمة .
ينغي أن يكون هناك مفهوم واضح عن الفرق بين القيادة والرئاسة .
عند اختيار القادة لابد من مراعاة المعايير التي يتصف بها القادة الناجحون .
بث روح التغيير للأفضل في القادة وجعلهم حملة شعار التغيير للأفضل .
يجب أن تراعى في القيادة التربوية الناجحة أنها تعمل على تحقيق وإشباع الحاجات التي تظهر في الجماعة وضرورة الانتفاع من البواعث الذاتية والحوافز الداخلية للنشاط في كل فرد من أفراد الجماعة كما يجب أن تعترف القيادة بالفرد إنساناً وتقدر كفاءة ما يؤديه .
يراعى أن تتوفر في القادة *مهارات القيادة التربوية:
1) مهارة إلهام الآخرين: وهي مهارة تنبثق عن جاذبية القائد وقدرته في الاتصال مع أتباعه وإمكانياته اللغوية في الإقناع.
2) مهارة حل المشكلات وتسوية الخلافات: وتندرج من قدرته على فهم السلوك الإنساني ومتابعة أمور أتباعه وتحديد أدوارهم وتشجيع التكافل والتضامن بينهم.
3) الثبات الانفعالي: فالنضج النفسي يجعل سلوك القائد متوازناً فلا يتسرع في اتخاذ قراراته ويحكم العقل والمنطق أكثر في تعامله مع الآخرين ويميل إلى اعتبار الآخرين وتقدير مشاعرهم والتسامح معهم، مما يعزز ثقتهم به والالتفاف حوله.
4) القدرة على أخذ المبادرات أو المجازفات المحسوبة: وتعد هذه القدرة أو المهارة من أهم العوامل التي توصل الشخص إلى القيادة وتعزز مكانته فلا ينتظر أن تفاجئه الأمور أو يتردد في مواجهة المشاكل أو التحديات وهذا يتطلب من القائد أن يتمتع بشفافية ويقظة عالية بالنسبة لمحيطه وأن يكون مرناً ونشطاً في موقعه.
5) الالتزام وتكريس الذات لأهداف المنظمة: فإيمان القائد برسالته المنبثقة عن موقعة لا ينحصر فقط في القرارات والتعليمات التي يصدرها بل بما يقدمه عملياً في هذا المجال فالقائد يعني في نظر الإتباع القدرة في كل شيء وهذا هو الرباط المقدس بين القائد والأتباع إذا يجب أن يضحي أكثر من أتباعه بمصلحته الذاتية في سبيل مصلحة جماعية .
تدريب القادة على أن يكونوا قادة محولون لأنهم القادة الحقيقيين لإحداث التطور والتقدم ومصادر القوة والمؤسسة إلى الرقي والتقدم وإعلام المؤسسة بما ستؤول إليه، وهم يمضون غالبية وقتهم مع أفراد العمل في المؤسسة ليطرحوا وجهة نظرهم ويتحققوا من أن الآخرين يشاركونهم إياها وهم الذين يصنعون القرار الواعي لتحويل المؤسسات إلى مؤسسات فعالة تعيش حياتها العصرية بمختلف نشاطاتها الإدارية ومن أبرز سمات القادة المحولين أنهم واثقون بأنفسهم ولديهم أحساس قوى بقيمتهم الحقيقة ويعملون مع أي يد تمد إليهم وهم ينشطون أمام التحديات ولديهم رؤية عميقة عن المؤسسة وما يمكن أن تقوم به وتحقيق أهداف الخطط الإستراتيجية وهم مدربون ومعلمون لكل شخص في المؤسسة وقادرين على وضع معايير عالية للأداء ويعملون على تحقيقها.
تدريب القيادة المدرسية على أن يكون إطار عملها يتكون من المكونات التالية:
 • توفير جو وثقافة محفّزة للتغيير
 • توفير رؤية والتوعية بها
 • تخطيط للمصادر وتوفيرها
 • توفير التدريب والنمو المهني
 • مراقبة ومتابعة التقدم
 • الاستمرار في توفير المساعدة

سما

المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 15/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى